لولاك ما كتبت


حسبت أني هرمت على الحلم
وكلّت منّي جميع الأماني
كنت قد اقتربت على حافة اللا شئ 
حتى وجدت يدا تنتشلني
من وحل احزاني
وتدفع بي لنهر لا يجف من الحب
فليتني أغرق هنا
آه كم من أحلام تدفقت بقلبي الآن
ملّكْتَني شجاعة العشق حرفاً فقلباً
قبلك كنت أكتب عما لا أفقه
وحين عرفتك تيقنت كم لا تليق كلماتي
فتوقفت
ولولا أني أسرق بها ابتسامة منك
ما كتبت

2 التعليقات:

asmaa fathy يقول...

اووووووول تعليق

ليس هناك هرم علي الأحلام

فالأحلام هى الحاجة الوحيدة التي لايمكن ان تحيلك علي المعاش او تصنف علي حسب العمر


جميلة
آه كم من أحلام تدفقت ....

يارب تفضلي تسرقي في ابتسامات واحنا نقراء في بوستاتك كده علي طول
ههههههههههههههه

تحيـــــــاتى

ASMAA FATHY

شيرين سامي يقول...

يا بخته :)
جميله