غريب



غريبٌ وسط أجواءٍ أغربُ
وأبحثُ عنِي .. أراني فأعبُرُ


ما عدتُ أعرِفُ من أنا
وأحسبُ أن عقلِيَ مني قَد دنا


وها هُوَ يمضِي بعيداً
ويُوليَ قلبِيَ زِماماً حكيما


فينظرُ قلبِي إلَيَّا ويُشفقُ
لعلَّ دمُوعَهُ بِحَالي تَرفُقُ


ويَمضِي بينَ النَّاسِ مُنَادياً

"أيا العقلٌ أيا العقلُ "
ومعاتباً


فحَارَ بينَ يأسٍ قريبٍ
وبينَ أملٍ ليسَ له دَبِيب


أتُوقُ إلى قَولِ عَودَاً حمِيداً
لرأيٍ سَديدٍ من عَقلٍ حكيمٍ


3 التعليقات:

غير معرف يقول...

gamela

غير معرف يقول...

بجد الكلام دا تحفه

mira@ يقول...

شكرا على الآراء بس كنت أتمنى نقد أكثر وجدال أكثر
أهلا بيكو